برنامج الإنتخابي للمرشح شادي نشابة في إنتخابات بلدية طرابلس 2016 تحت شعار الإنماء يولد الإنتماء

Untitled-8 (2)

عانت طرابلس خلال الأعوام الماضية  الكثير جرّاء الهوّة  بين المواطنين الطرابلسييّن والبلديّة، وهذه الهوّة أسبابها متعددة منها: عدم وجود مخطط واضح داخل البلدية، الظروف الأمنية والسياسيّة، النمط التقليدي داخل البلدية وعدم الإستفادة من موارد المدينة مما أدى إلى فقدان الثقة بينها وبين المواطنين، والى فوضى داخل المدينة في مواضيع عدّة كقضايا اﻟﻤﺨالفات، التّعدّيات والبسطاتت، حيث الحلول إما جزئية وإما غائبة، ما عرقل الكثير من المشاريع و دَهوَرأسهم البلدية والمدينة  في المشاريع والهبات. تعدّ اليوم الإنتخابات البلدية فرصة ذهبية لسدّ الثغرات وتقوية نقاط الضعف لتسترجع البلدية دورها الانمائي. لا بدّ أنّ يتحقّق ذلك بطاقات شابّة تعطي دفعاً لتفعيل العمل البلدي عبر استراتيجية التخطيط ومشاركة المواطنين والناشطين المدنيّين بما يخدم المواطن والمجتمع المحلّي. واذ نذكّر أنّ التّهميش قد اكتسح أحياء طرابلس، جالباً اسباب الفقر المدقع والبطالة فأصبحت ثاني أكبر عاصمة وعلى الرّغم من مخزونها الثّقافيّ والتاريخي، أبعد ما تكون عن الرّفاهيّة، فقد تبدّل صيتهاعنوةً بعد المعارك الّتي شوّهت صورة ساكنيها وعلاقتهم كأبناء تجمعهم هويّة واحدة. من هنا، فإن طرابلس بحاجة إلى استراتيجيّة تعتمد النقاط التالية:

infra

أ-البنية التحتية والطرقات

البنية التحتية عندنا من الأسوأ في لبنان، فثمّة مناطق يعتبر وضعها العمراني كارثي جدا وله تأثيرات صحية، بيئية، وسياحية. لذا، يجب اعتماد تنظيم جدي للحيز العام داخل الأحياء المهمّشة وتوعية وتحفيز السكان على حسن استعمال الحيز العام والمحافظة على النظافة والأملاك العامّة، اضافة لوضع خطة شاملة للشوارع الرئيسية يستفيد عبرها المواطن الطرابلسي كما القادم إليها من النّظام، وتخدم هذه الخطّة الحيّز الإقتصادي والسياحي. سنعمل أيضاً على التنسيق والتواصل مع مجلس الإنماء و الإعمار والتأكد من عدم تضارب المشاريع ومن تنفيذها بالطرق الفعّالة.

dhaka3 iktissadi

ب-العمل المؤسساتي في البلدية

تحتاج الدوائر داخل البلدية إلى تحسين حيث أنّ المواطن يشعر أنه داخل إلى بؤرة ترتكز على المحسوبيات والفوضى، لذلك سنحسّن تنظيم دوائر خط التماس ووسائل خدمة المواطن من خلال تنظيم تلك الدوائر ووضع منظّم وفعّال. كما سيتمّ العمل على مكننة الطلبات والشكاوي توفيراً لوقت المواطن ولتخفيف الضغط البشري داخل حرم  البلدية، وذلك عبرتطوير آلية المتابعة واعتماد اللّامركزية من خلال انشاء مكاتب للبلديّة في المناطق الكثيفة السّكان. سنفعّل أيضاً اللجان البلدية، فتؤَلّف من أعضاء اﻟﻤﺠلس البلدي وممثّلي اﻟﻤﺠتمع المدني والأهلي حسب الإختصاصات، وبالتّالي نخلق شراكة فعلية تؤدي إلى إشراك الفاعلين والنّاشطين بالعمل التنموي في المدينة. سيؤمّن الإصلاح الإداري داخل البلدية إيصال ذوي الكفاءات والخبرات إلى مناصب يستحقونها فتنجح البلدية في استعادة الثّقة مع المواطن. كما سنفعّل دور شرطة البلدية في تحقيق الأمن والنظام وتنظيم السير.

download

ج-تفعيل دور الشباب في العمل التنموي

نظراً لما للتوجيه المهني من دور في تمكين طلاب المدارس والجامعات للإبداع في اختصاصات من اختيارهم تطلقهم نحو سوق العمل، سنعمل على تفعيل دور مراكزالتدريب والتوجيه المهني التي تساعد الشباب المتخرّج كما المتسرب مدرسيا من خلال إختصاصات تؤمن فرص عمل بطرقة لاعشوائيّة وحسب حاجات السوق. ثانياً، خلق جهاز تطوعي للبلدية مؤلف من شباب المدينة يكون له نشاط شهري باسم متطوعي بلدية طرابلس، الهدف منه تنظيم أنشطة في مناطق متعدّدة في المدينة لتحقيق الدمج الاجتماعي بين مختلف مناطق المدينة واشراك المناطق المهمشة بالعملية التنموبة.

download (1)

د-المنظمات الدولية واﻟﻤﺠتمع المدني

إنشاء مكتب تنمية محلية في البلدية للتواصل مع اﻟﻤﺠتمع المدني والمؤسسات المانحة يضع خطة شاملة للمدينة بعد دراسة علميّة، ووضع خطة طريق للعمل تُحقق التكامل في المشاريع وإستعادة الثقة بالسلطة المحلية  بعد أن تضعضعت  لمدة أعوام، حيث سيزيد هذا من المشاريع في المدينة ويساعد على التنسيق بين البلدية واﻟﻤﺠتمع المدني والمؤسسات المانحة.

download (2)

ه -الحيز الإقتصادي

تراجعت الامكانيات الاقتصادية للمدينة وخصوصا بعد الحرب الأهلية و جولات الحرب التي شهدتها طرابلس مؤخراً اذ لا يوجد حتى اليوم إستراتيجية مدروسة لتشجيع الإستثمار فيها و تنميتها إقتصاديا، علماً انّ المدينة ترتكزعلى التجارة. حيث أنّ عدم إستقطاب أو تأمين جو ملائم للتجار سيؤدي إلى الإنهيار الإقتصادي، فيجب العمل على إحياء المناطق الإقتصادية وجعلها مناطق نموذجية عمرانيا فترتفع قيمتها وتشجّع الزائر للقدوم إليها. ثانياً، العمل على مداخل ومخارج المدينة باعتبارها غير ملائمة للتاجر، الزائر والسائح، فنستقطب مزيداً من الزوار. ثالثاً، تسهيل وتحفيز الإستثمارات عبرمشاريع تستفيد منها البلدية والمدينة والمستثمر، ولا تضر بالبيئة. رابعاً، دعم وتحفيز المهرجانات  الأنشطة التي تساهم في التّنمية والإقتصاد. خامساً، يتوجّب فتح مكتب توظيف لجميع الفئات الاجتماعيّة ولا سيّما الحاصلين على إجازات جامعيّة، أو حتّى أصحاب المهن الحرّة والحرفيّين، وسيكون لذلك أثراً إيجابيّاً في الاندماج الاجتماعيّ، وتأمين مستوى معيشيّ لائق .

السياحة

و-تفعيل السياحة

طرابلس لها ميزات سياحية و إنتاجية كثيرة .لكن هذه المدينة لم تعهد في يوم من الأيام اهتماما سياحيا رسميا من قبل وزارة السياحة او الجهات المعنية في الدولة. فالعاصمة الثانية تكاد تكون غائبة كليا عن برامج الوزارة ومنشوراتها متجاهلة ذلك أنّها المدينة اللبنانية الضاربة في عمق التاريخ والقائمة منذ أكثر من أربعة آلاف عام. فالفيحاء هي المدينة المملوكية الثانية في العالم بعد القاهرة، والمتحف الحي الغني بالآثار الصليبية والمملوكية والعثمانية والمتمثل بأسواقها التراثية القديمة وحاراتها وأدراجها وعقباتها. والأكيد أن طرابلس هي الأغنى بالآثار، فهي تختزن 136 معلما أثريا مصنفا في مديرية الآثار، ومئات المعالم المهملة وغير المصنفة التي تحتاج إعادة اكتشاف وتأهيل، فهي مدينة الأبراج السبعة الممتدة على ساحلها، والجزر السبع القائمة على شاطئها وتعتبر مدينة المأكولات الشرقية والحلويات العربية الشهيرة وصناعة الصابون المنتشرة في العالم، وهي مدينة الاسواق المتخصصة والخانات والحمامات، ومدينة المساجد والمآذن والكنائس والتكايا والزوايا والمدارس ومزارات الأولياء. والسّياحة ترتبط بالإقتصاد، فلبنان يرتكز على القطاع الخدماتي، وهنا يجب وضع طرابلس على الدليل السياحي في لبنان عبر تكثيف الإعلانات حول المرافق السياحية الموجودة فيها وبشتى الوسائل المرئية والمسموعة والالكترونية، والتنسيق مع وزارة السياحة ومجلس الإنماء والإعمار لأجل ترميم هذه المرافق و إبرازها. سنتواصل أيضاً مع أهل المدينة في الغتراب بهدف جذب الاستثمارات وتنشيط السياحة. اضافة الى بناء مزيد من الفنادق لتكون ضمن إستراتيجية متكاملة. كما سنعمل أيضاً لتفعيل السياحة في المدينة من خلال إجراء شراكات مع مكاتب سياحية واﻟﻤﺠتمع المدني الفاعل بالإطار السياحي، وإنشاء تسهيلات للسياح كوضع إشارات على المداخل ومكاتب تسهل أمورهم، ودعم وتدريب المرشدين السياحيين والمكاتب اﻟﻤﺨتصة بهدف مواكبة السواح بالتكاتف مع شرطة البلدية.

World-Environment

ز-اﻟﻤﺠال البيئي

للبيئة أدوار هامّة في عدة مجالات (سياحية، إقتصادية و صحية…) لذلك يجب المحافظة عليها بشتى الوسائل كالتشجير لمنح المدينة جمالا و صحة مع إرفاق عملنا بحملات توعية لأهمية الحفاظ على البيئة. ثانياً، وضع مشروع متكامل ومستدام لتفادي أزمة النفايات بوضع حل والتخفيف من ضرر هذا الملف .

ce2ba413c2b1c2aa61ec3cda55817ff2

ح-الحيز الصحي

مستوصفات البلدية كثيرة ولكنّها شبه مجمّدة. فالطرابلسي بحاجة إلى هذه الخدمة وإلى الشعور بأن السلطة المحلية تستدرك الشأن الصحّي. لذلك سوف يتم تفعيل دور المستوصفات البلدية وتنشيطها عبرإقامة أنشطة توعوية صحية أسبوعية. كما سيكون لطلاب كلية الصحة دورا في إجراء أنشطة صحية للأطفال في هذه المراكز. عدا عن التواصل مع المنظمات الصحية كمنظمة الصحة العالمية لتأمين الدعم من أدوية وغيرها من مستلزمات، وإجراء حلقات التوعية الصحية كذلك في المدارس، مع خلق أندية صحية للبلدية في المدارس الرسمية.

download (3)

ط-العلاقة مع المناطق اﻟﻤﺨتلفة في المدينة:

طرابلس كثيفة السكان ولا يمكن لرئيس بلديّتها والأعضاء والموظفين فيها متابعة كل الأمور في جميع المناطق بطريقة دقيقة، فعّالة ومنتجة. لذلك سنعمل لخلق حالة شعبية تتألف من لجان محلية مختلفة يتم تفعيلها وتنظيم دورها وتكون مقسمة إلى دوائر مناطقيّة مختلفة تصبح صلة الوصل بين البلدية والمواطنين، فنؤمن التنسيق ومتابعة المشاريع التنموية وحاجات المواطن اليومية، وخلق آلية تنسيق بين مكتب التنمية واللجان المحلية.

download (4)

ي-اﻟﻤﺠال الثقافي

تفتقراليوم مدينة طرابلس إلى النشاطات الثقافية الوطنية و الدولية بعد أن كانت ناشطة في العقود الماضية بالرغم من ظهور كورال الفيحاء مؤخرا ووجود فرقة للدراويش. على صعيد التجهيزات الثقافية، تضم مدينة طرابلس مركزا ثقافيا بلدياً، وهنا يجب على البلدية إسترجاع الأملاك المحيطة والمرتبطة به لأن ذلك يخفف من قيمته  ويضعف الأنشطة فيه. سنعمل ليكون هذا المركز مدينة ثقافية حقّة من خلال تفعيل المكتبة العامة فيه وتنشيطها  تفعيلها ليستفيد منها طلاب المدينة جميعهم. ثانياً، التواصل مع الجامعات في لبنان، لخلق شراكة معها في سبيل تطوير المكتبة العامة وجعلها مكتبة متطورة يستفيد منها أبناء المدينة والوافدون إليها. وللمواهب الشّابّة في المدينة حصّة إذ يجب بذل كل الطاقات لأجل إطلاقهم ودعمهم. كذلك، فإنّ طرابلس لديها موارد كثيرة كخان العسكر يجب جعله قبلة ثقافية وسياحية  ذلك بالتعاون مع منظمات اﻟﻤﺠتمع المدني المحلي ووالوطني.

4 تعليقات to “برنامج الإنتخابي للمرشح شادي نشابة في إنتخابات بلدية طرابلس 2016 تحت شعار الإنماء يولد الإنتماء”

  1. محمود وليد العويق :

    اتمنا ان تكون مختلف عن كل ما رأينا من اعضاء حالين و سابقين و اتمنا لك النجاح لكي نرا ان كنت صادق ام لا و ادعو من الله ان يبعد عنك الزعماء الفاسدين كى تتمتع بما ترغب ان تقوم به فى طرابلس و المشاريع القادمة موفق

  2. لؤي ابراهيم :

    يعطيك العافية مشروع متنوع هادف يساهم في الدمج الاجتماعي ويعيد تأهيل ما هدمته الحروب والملفت ان للشباب والمجتمع الحصة الكبرى في المشاركة ونقل الامشاكل وحتى الافكار.
    انا كشاب طربلسي يهمني ان اسألك عن معرض رشيد كرامي ما هي الخطة التي سوف تضعوها لإعادة إحياء هذا الصرح المهم والفريد.
    لك كل التوفيق ونحن معك لأن يكفي حرمان.

  3. شكرا جزيلا أخ لؤي ، مما يختص معرض رشيد كرامي يجب وضعه على سكة المعارض في لبنان و هناك فكرة و أعتبرها ممتازة جدا هو أن طرابلس المدينة الوحيدة في لبنان التي يصل إليها شبكة الفايبر أوبتيك و ممكن الإستفادة من ذلك لوضع هذا المورد بخدمة المعرض و بالتالي إنشاء مجمع إلكتروني داخله.

  4. آمين أخ محمود آمين.

إكتب تعليقك

الصفحات

أحدث التعليقات